إردوغان وبوتين يتفقان على ضرورة وقف إطلاق النار في حلب

إردوغان وبوتين يتفقان على ضرورة وقف إطلاق النار في حلب
| بواسطة : wael | بتاريخ 30 نوفمبر, 2016
أخر تحديث : الأربعاء 30 نوفمبر 2016 - 8:53 مساءً

الرئيس التركي رجب طيب إردوغان (إلى اليمين) والرئيس الروسي فلاديمير بوتين قبل مؤتمر صحفي مشترك في اسطنبول يوم 10 أكتوبر تشرين الأول 2016

قالت مصادر في مكتب الرئيس التركي رجب طيب إردوغان إن الرئيس ناقش الوضع في مدينة حلب السورية مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عبر الهاتف للمرة الثالثة في أسبوع يوم الأربعاء واتفق معه على ضرورة وقف إطلاق النار.

مـواضـيـع مـقـتـرحـة

وذكرت المصادر أن الزعيمين اتفقا على تكثيف المساعي للتوصل إلى وقف للأعمال القتالية وضرورة إيصال المساعدات للمدينة.

واجتمع ممثلون لروسيا وفصائل سورية معارضة في انقرة لبحث هدنة في حلب، وفق ما افاد مصدر قريب من الفصائل السورية وكالة فرانس برس.

وقال المصدر الذي لم يشأ كشف هويته ان “لقاءات عدة عقدت في انقرة لبحث سبل التوصل الى هدنة”.

واضاف ان الاجتماع الاخير حصل الاثنين في العاصمة التركية من دون ان يحدد مستوى الممثلين الذين شاركوا فيه.

والفصائل السورية التي شاركت في هذه المحادثات مرتبطة بالائتلاف الوطني السوري المعارض ولا تشمل جهاديي جبهة فتح الشام (النصرة سابقا).

وجرت هذه المباحثات في وقت يتواصل تقدم قوات النظام بدعم روسي في شرق حلب الذي يسيطر عليه المعارضون.

وكان الموفد الاممي الى سوريا ستافان دي ميستورا اقترح في السادس من تشرين الاول ان يغادر مقاتلو جبهة الشام شرق حلب في مقابل وقف النظام السوري وحليفه الروسي لعمليات القصف.

وابدت موسكو استعدادها ل”دعم” هذه المبادرة في حال انسحبت فتح الشام فعليا من المدينة. لكن المبادرة ظلت حبرا على ورق مع تصاعد المواجهات.

وفر اكثر من خمسين الف شخص من مناطق سيطرة مقاتلي المعارضة في شرق حلب حيث الحصار والقصف والدمار وانقطاع شبه تام للكهرباء والانترنت، في وقت يعقد مجلس الامن الدولي الاربعاء اجتماعا لبحث الوضع المتدهور في المدينة السورية.

المصدر : البوابة – أهم عناوين الأخبار من الشرق الأوسط والوطن العربي

إردوغان وبوتين يتفقان على ضرورة وقف إطلاق النار في حلب

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة KLANSI NEWS الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.